أطعمة تتحكم بنسب السكر في الدم بطريقة سحرية تعرف عليها
صحيفة هتون الإلكترونية -

تعتبر أنماط حياتك وعلى رأسها العادات الغذائية، أمورا أساسية في التحكم في مستويات ونسب السكر في الدم، خاصة لدى مرضى السكري، لكن موقع “تايمز نيوز ناو” يبشر بخبر سار هو أن الإصابة بمرض السكري لا يعني أنه يجب عليه التخلي عن جميع أطباقك المفضلة، ولكن مجرد تضمين بعض أطعمة يمكنها أن تساعد بصورة كبيرة في التحكم بمستويات السكر في الدم، وجاءت تلك الأطعمة على النحو التالي:

1- الخضروات الورقية:
السبانخ واللفت والخضروات الورقية الأخرى، منخفضة السعرات الحرارية، ولكنها غنية بالمغذيات ومضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد في إدارة نسبة السكر في الدم وحماية قلبك وعينيك من بين العديد من الفوائد، كما أنها مصادر جيدة للعديد من الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين سي، الذي قد يقلل من علامات الالتهاب ويزيد من قوة تحمل الإنسان لنقص السكر أو ارتفاع ضغط الدم.

2- البيض:
سواء كنت مصابًا بمرض السكري أم لا، فإن تضمين هذا الطعام الفائق في نظامك الغذائي يمكن أن يساعدك على تحقيق فوائد صحية هائلة، ويعتبر البيض، في الواقع، “البروتين المثالي” لأنه يحتوي على جميع الأحماض الأمينية بالكميات التي يحتاجها جسمك للحفاظ على صحتك، وتناول البيض مستويات الكوليسترول الجيد ويقلل الالتهاب ويحسن حساسية الأنسولين.
وعلى سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات أن تناول بيضتين كجزء من نظام غذائي عالي البروتين أدى إلى تحسين مستويات السكر في الدم والكوليسترول لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2، حيث يحتوي البيض أيضًا على كميات كبيرة من اللوتين والزياكسانثين، وهما مضادات الأكسدة التي تدعم صحة عينيك.

3- الأسماك الدهنية:
تعتبر الدهون مثل السردين والسلمون والرنجة، إضافة رائعة لنظام غذائي خاص بمرض السكري، كما تُعدّ مصدرا ممتازا لأحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي قد تقلل الالتهاب وتحسن صحة القلب، ونظرًا لأن مرضى السكر لديهم مخاطر أعلى للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، فإن الحصول على ما يكفي من هذه الدهون يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً في إدارة مرض السكري وكذلك تقليل المضاعفات الناجمة عن هذه الحالة.

4- الزبادي اليوناني:
يعزز الزبادي مستويات السكر في الدم الصحية لمرضى السكر بسبب محتواه العالي من العناصر الغذائية، وخاصة الكالسيوم وحمض اللينوليك المترافق، حيث تشير الأبحاث إلى أن حمض اللينوليك المترافق قد يحسن عمل الأنسولين، ويقلل من مستويات الجلوكوز المنتشرة، وقد يساعد الحمض، وهو نوع من الدهون، في إنقاص الوزن ووظيفة المناعة، كما يحتوي الزبادي على نسبة عالية من البروتين، مما يزيد من الشهية ويقلل من السعرات الحرارية.

5- الكركم:
الكركم من التوابل القوية ذات الفوائد الصحية العديدة، ويمكن أن يساعد الكركمين، العنصر النشط في الكركم، في تقليل الالتهاب وخفض مستويات السكر في الدم، حيث يحتوي على العناصر الغذائية ومضادات الأكسدة التي قد تحمي من أمراض القلب ومشاكل الكلى.



إقرأ المزيد