5 مشروبات تمنح الجسم طاقة سريعة في وقت قصير
صحيفة هتون الإلكترونية -

حصل الجسم على طاقته التي تساعده على تنفيذ المهام الجسدية والعقلية من خلال الغذاء، لذلك يمكن أن تلعب الأغذية التي يتناولها الإنسان دورا جوهريا في نشاطه وحيويته، ويكتسب الإنسان الطاقة اللازمة للجسد والعمليات والأنشطة المختلفة التي ينفذها، بجميع أشكالها، من ذهنية وعضلية وداخلية، من خلال الطاقة التي يحصل عليها من الوجبات الغذائية المتنوعة. ويحصل الجسم من خلال هذه الأغذية على الفيتامينات والبروتينات وغيرها من العناصر الضرورية التي تساهم جميعها في عمل الأنسجة الداخلية والخلايا. وقد يشعر الإنسان في بعض الأحيان بالخمول وعدم القدرة على الحركة، والتي تكون مؤشرا لانخفاض طاقة الجسم، ما يعني أن الجسم بحاجة إلى العناصر الغذائية الضرورية التي يمكن أن تتوفر في بعض المشروبات، والتي تزوده بالطاقة اللازمة. ونشر موقع “الكونسلتو” المتخصص بالصحة والطب، قائمة بالمشروبات التي يمكن أن تساعد على منح النشاط والحيوية والطاقة اللازمة له بشكل فعال وسريع.

عصير الموز

يمنح عصير الموز الطبيعي شعورا سريعا بالنشاط والحيوية، حيث أنه بالإضافة لمذاقه اللذيذ، فإنه يمنح الجسم دفعة سريعة من السكر الطبيعي والألياف التي تساهم في إبطاء عمليات هضم السكر، ما يمنح شعورا باليقظة قد يستمر لساعات. ويحتوي الموز أيضا على كمية كبيرة من المغذيات التي تجعل الإنسان يشعر بالامتلاء من دون وجود أي شعور بالثقل في المعدة.

عصير الفراولة

أكدت الدراسات والأبحاث المنشورة في مجلة الكيمياء الزراعية والغذائية أن الفراولة من المصادر الجيدة للمجموعة كبيرة من المغذيات والفيتامينات. ويحتوي عصير الفراولة على المعادن وفيتامين “ج” والفولات والفينولات، وهي من أفضل مضادات الأكسدة التي تمنح الجسم الحيوية وتساعده على توليد الطاقة. ويمد عصير الفراولة الجسم بالطاقة اللازمة له، لكن دون إضافة السكر لتجنب أضراره الجانبية التي يمكن أن يسببها السكر العادي.

القهوة

تعتبر القهوة من أشهر المشروبات المعززة للطاقة، حيث يسبب الكافيين شعورا بيقظة الدماغ والجسد، بالإضافة لاحتوائها على مضادات الأكسدة الضرورية “بوليفينول”، والتي تقلل من “الإجهاد التأكسدي” داخل خلايا الجسم، وتساعده على أداء وظائفه الأساسية بشكل سريع، مع التأكيد على الاعتدال في شرب القهوة.

لشاي الأخضر

يمد الشاي الأخضر الجسم بمقدار جيد من الكافيين الذي يمنح الجسم الطاقة والنشاط ليوم كامل تقريبا، بالإضافة لاحتوائه على مضادات الأكسدة الطبيعية والتي تساعد على تقليل مشاعر الخمول والكسل لدى الإنسان، خصوصا لدى الأشخاص الذين لا يستطيعون تناول القهوة لأسباب مرضية أو لعدم رغبتهم بتناولها.

عصير البرتقال

يقدم عصير البرتقال كميات كبيرة من فيتامين “سي” الشهير كمضاد أكسدة ومعزز للمناعة، حيث يعمل هذا الفيتامين على تقليل “الإجهاد التأكسدي” فيقلل الشعور بالتعب والإرهاق لدى الإنسان. وأشارت الدراسات إلى أن الطلاب الذكور البالغين الذين تتوفر لديهم مستويات عالية من فيتامين “سي” يتمتعون بمزاج جيد  وصحة أفضل ويبتعدون عن الارتباك أو التعب.



إقرأ المزيد