بعد ارتفاع نسبة العنوسة.. نائبة عراقية تتكفل بزواج كل عراقي من امرأة ثانية أو ثالثة
هافنغتون بوست عربي -

أعلنت النائبة في البرلمان العراقي جميلة العبيدي عن تكفلها بمصاريف زواج أي عراقي يرغب في الزواج بامرأة ثانية أو ثالثة، كما تتكفل بدفع إيجار المنزل لعام كامل، لمساعدته على إتمام الزواج.

وأضافت العبيدي عبر صفحتها على فيسبوك أنها ستستعين بعدد من المحامين بجميع محافظات العراق لإنهاء إجراءات الزواج سريعاً، مع توفير سيارة تنقل العروسين من وإلى المحكمة لإتمام عقد الزواج.

ما أعلنت عنه النائبة العراقية ليس بجديد عليها، إذ أنها سبق وتقدمت بمقترح لرئيس البرلمان تطلب فيه منح الحكومة 15 مليون دينار (١٢٦٥٨ دولاراً) إضافة إلى قطعة أرض، لكل من يتزوج أرملة أو مطلقة و25 مليوناً (حوالي 21 ألف دولار) لمن يتزوج زوجة ثانية.


احصائيات لمنظمات مجتمع مدني مختصة بحقوق المرأة تؤكد ان في بغداد فقط 850 الف عانس فوق سن ال 35 ! هذا العدد في العاصمة فقط فكم برأيكم عدد العوانس بالعراق كله؟
وماذا لو اضفنا لهن الارامل والمطلقات فكم سيكون العدد؟
موضوع خطير يستوجب وقفة جادة للسيطرة عليه عن طريق تشجيع الزواج المتعدد

— جميلة العبيدي (@GmelaObaidy) February 26, 2018

وعرف عن النائبة البرلمانية اهتمامها بقضايا المرأة خاصة الأرامل منهن في بلد أنهكته الحرب، إذ وصلت نسبة العنوسة بين الفتيات حوالي 70%، نظراً للحروب العديدة التي مر بها العراق خلال العقود الماضية، إضافة إلى الأوضاع الأمنية المضطربة وكثرة التفجيرات التي يروح ضحيتها العشرات أغلبهم من الرجال.



إقرأ المزيد