السعودية تسمح بالتربية البدنية للفتيات بالمدارس.. اعتبروها خطوةً على طريق الإصلاح الاجتماعي
هافنغتون بوست عربي -

أقرت وزارة التعليم في السعودية اليوم الثلاثاء 11 يوليو/تموز 2017 البدء بتطبيق برامج التربية البدنية في مدارس البنات اعتباراً من العام الدراسي القادم في خطوة طال انتظارها باتجاه الإصلاح الاجتماعي في المملكة..

وقالت الوزارة في بيان إن تنفيذ برامج التربية البدنية في مدارس الفتيات سيتم "وفق الضوابط الشرعية وبالتدريج حسب الإمكانات المتوفرة في كل مدرسة".

كان مجلس الشورى وافق في عام 2014 على تطبيق برامج التربية البدنية للفتيات إلا أن القرار لم يطبق بسبب رفض رجال دين يقولون إنه "تشبُّه بالغرب".
وفي وقت سابق من العام فتح المجلس باب إصدار تراخيص صالات رياضية للنساء.

وتعاني السعودية من معدلات عالية للبدانة وهو ما يمثل عبئاً على النظام الصحي.

وتسعى رؤية المملكة 2030 الإصلاحية لعلاج الأمر من خلال تطبيق المزيد من الأنشطة الرياضية والهوايات.



إقرأ المزيد