عناوين الصحف السعودية ليوم الجمعة 05-07-2019
-

أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم:


خادم الحرمين يطمئن على صحة الرئيس التونسي
خادم الحرمين يعزي ولي عهد أبوظبي وحاكم الشارقة
القيادة تهنئ الحاكم العام لكومنولث أستراليا
الفيصل يطلع على خدمات وبرامج "هدف"
أمير القصيم يستقبل أبناء وذوي الشهيد الحربي
أمير الرياض بالنيابة يستقبل رئيس المحكمة العامة
وزير العدل لقضاة الاستئناف: لا تنازل عن تسبيب الحكم
ريما بنت بندر تباشر مهامها سفيرة للمملكة لدى الولايات المتحدة
إطلاق «مبادرة طريق مكة» في باكستان وسط إجراءات تنظيمية مرنة
الشورى يطالب بتسهيل إقراض وتقديم حوافز تمويلية للمستثمرين في الصناعات الصغيرة
العراق: مصرع 18 عنصراً من "داعش"
الانقلابيون يستهدفون مجدداً أكبر مجمع صناعي في الحديدة
السودان: "الانتقالي" والمعارضة يستأنفان المفاوضات
بيونغ يانغ: واشنطن عازمة على الأعمال العدائية

 

وركزت الصحف على عدد من الملفات والقضايا في الشأن المحلي والإقليمي والدولي.
و قالت صحيفة "الرياض" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( التهديد والوعيد ) : يوم الأحد المقبل سيكون يوماً حاسماً في التجاذبات الأميركية الإيرانية بعد إعلان الرئيس الإيراني حسن روحاني نية بلاده رفع نسبة نقاء تخصيب اليورانيوم في هذا اليوم حال «لم تعمل الأطراف الأخرى بتعهداتها»، في ذات الوقت حذر الرئيس ترمب الرئيس الإيراني من أن «لعبة التهديدات التي تطلقها إيران ستنقلب عليها»، إذاً هو يوم حاسم سيكون فيه قرارات مصيرية خاصة بالنسبة للإيرانيين الذين مازالوا يرفعون من نبرة تهديداتهم باستئناف تخصيب اليورانيوم بدرجة عالية خلافاً للاتفاق النووي مع الأوروبيين حتى بعد انسحاب الولايات المتحدة منه، مما يعني أن العقوبات الاقتصادية على طهران أدت الهدف منها وضيقت الخناق عليها فأصبحت تتصرف بانفعالية دون حسابات لها مساؤها في عالم السياسة، وأن هناك حدثاً غير عادي سنكون في انتظاره قد يكون مزدوجاً بين تشديد العقوبات والعمل العسكري النوعي دون العودة إلى طاولة المفاوضات خاصة وأن الأطراف الدولية المعنية لا تتماهى مع تصعيد الخطاب الإيراني بل على العكس ترى فيه تصعيداً غير واقعي يؤدي إلى نتائج إيران هي الخاسر الأكبر فيها.
وواصلت : إيران وعبر تهديداتها تضع نفسها في الزاوية التي لا مخرج منها ما يدل على أن من يصيغ السياسة الإيرانية مازال يفكر بطريقة عفا عليها الزمن وأصبحت أمراً من الماضي بعد التحولات الإقليمية والدولية التي بالتأكيد لاتصب في مصلحتها، فهي اتخذت من فرض الأمر الواقع منهجاً تنطلق منه لتحقيق مصالحها ونجحت عدة مرات لكن هذه المرة الأمر مختلف، فالسياسات العدائية الإيرانية ومحاولتها استنساخ النموذج الكوري الشمالي في التعامل مع الولايات المتحدة لن يجديها نفعاً، فلا الجغرافيا السياسية ولا العوامل الاقتصادية ستكون في صفها بل ستكون ضدها، والنموذج الكوري الشمالي لا يمكن أن يتم تطبيقه في الخليج العربي.
وختمت : على النظام الإيراني أن يعيد حساباته التي من الواضح أن أساسها كان خاطئاً، وأن يعود إلى رشده قبل فوات الأوان.

 

وأوضحت صحيفة "عكاظ" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( لا حل إلا بالاجتثاث ) : يوما بعد آخر، وحادثة بعد أخرى، يؤكد نظام الملالي في إيران بأن كل التزاماته ووعوده التي التزم بها ووعد بتنفيذها للأطراف التي تدخلت لحل أزمته ومأزقه لم تكن سوى وهم على وهم، وكذبة كبيرة من أجل شراء الوقت والالتفاف على القرارات والعقوبات المسلطة عليه.
وواصلت : فهذا النظام لن يعيش ولن يستطيع البقاء دون تنفيذ وهمه الأكبر في السيطرة على المنطقة وبث أفكاره وعقائده فيها، وفي سبيل ذلك سيستمر إلى ما لانهاية في تمويل المليشيات والتنظيمات الإرهابية، وتخصيب اليورانيوم، ودعم الأنظمة الإرهابية الموالية والعميلة له.

 

**