عناوين الصحف السعودية ليوم السبت 29-06-2019
-

أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم:


خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالاً هاتفيًا بالرئيس الموريتاني
خادم الحرمين الشريفين وولي العهد يعزيان الرئيس التونسي
ولي العهد يلتقي ترمب على هامش قمة العشرين
أمير حائل يستقبل رئيس هيئة الرياضة
رئيس دولة سويسرا يستقبل منصور بن ناصر بن عبدالعزيز
الشبانة يزور المركز الإعلامي المعد لقمة دول العشرين في مدينة أوساكا
الفالح يناقش مع نظيره الروسي خيارات تمديد صفقة «أوبك+»
منع المقيمين الذين لا يحملون تصاريح عمل من الدخول للعاصمة المقدسة
إطلاق المسار الإلكتروني لحجاج الداخل غرة ذو القعدة
الهند تسعى لصفقات طويلة الأجل للنفط السعودي لتعويض "تصفيرها" لشحنات البترول الإيراني
تراجع أسعار النفط قبيل محادثات مجموعة العشرين واجتماع أوبك
اتصال هاتفي بين ملك البحرين والرئيس العراقي
السودان: «الانتقالي» يتهم قطر بالتآمر.. ودعوة لمليونية جديدة
بوتين يلتقي ترمب على هامش قمة العشرين ويدعوه لزيارة موسكو
وفاة شاب جراء «ضربة شمس» في إسبانيا مع ارتفاع درجات الحرارة

 

وركزت الصحف على عدد من الملفات والقضايا في الشأن المحلي والإقليمي والدولي.
و قالت صحيفة "الرياض" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( الدور المحورى ) :أجواء من التفاؤل بصورة أكثر مما كان متوقعاً عمت المشهد العام لقمة مجموعة العشرين التي تختتم أعمالها في مدينة أوساكا اليابانية اليوم رغم الملفات الشائكة المتعددة تتمثل في: الاقتصاد العالمي ومدى تأثير العوامل الهيكلية عليه، التجارة والاستثمار الذي ستسعى القمة لتشجيع الاستثمار في البنية التحتية، فضلاً عن التدابير التي تهدف لزيادة تعزيز أساس التنمية المستدامة، الابتكار ودفعه، بما في ذلك الرقمنة، لتحقيق النمو الاقتصادي وتعزيز الإنتاجية وملف البيئة والطاقة تحظى باهتمام قادة دول العالم، خصوصاً مع التغيرات المناخية، ومناقشة المتغيرات في سوق العمل بهدف زيادة الإنتاجية، وموضوع تمكين المرأة لتحقيق نمو اقتصادي مستدام وشامل، كما ستطرح خلال الاجتماعات إجراءات ملموسة لتعزيز إمكانات النمو والتنمية، والتمويل المستدام لتعزيز التغطية الصحية الشاملة في البلدان النامية.
واكدت على انها ملفات غاية في الأهمية على الاقتصاد العالمي وكيفية أخذه إلى مساحات أرحب، لتحقيق النمو في ظل المتغيرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، والمخاطر التي قد تنتج عن التجاذبات الثنائية، كما التهديدات التي تعيق إمدادات الطاقة ما يؤثر سلباً على نمو الاقتصاد العالمي.
واعتبرت إن الوفد السعودي إلى قمة العشرين برئاسة سمو ولي العهد كان حضوره لافتاً كما هي العادة، ذلك أمر شاهدناه جميعاً، فاللقاءات التي عقدها سموه سواء في أروقة القمة أو على هامشها تدل على أن المملكة دولة فاعلة مؤثرة في الاقتصاد العالمي، ودائماً ما يكون تأثيرها إيجابياً، وهو أمر تعرفه دول العالم وتقدره إيما تقدير، فالمملكة هي رمانة الميزان التي تحفظ توازن سوق الطاقة الدولي عبر سياساتها المتزنة التي تراعي مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء، مما يساعد على نمو الاقتصاد العالمي، وازدهاره واستمرار دوران عجلته، وهو دور محوري في الاقتصاد العالمي لا يمكن إلا الإشادة به.

 

وأوضحت صحيفة "عكاظ" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان (ولي العهد في قلب العالم ) : جسدت الحفاوة التي قوبلت بها مشاركة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في ترؤسه لوفد المملكة المشارك في قمة العشرين التي استضافتها مدينة أوساكا اليابانية، المكانة الكبيرة التي يحتلها ولي العهد لدى قادة العالم والقيمة المتنامية للمملكة بين أكبر اقتصاديات العالم.
واضافت : ومن يتابع أصداء اللقاءات الثنائية بين ولي العهد وقادة أكبر دول العالم يدرك جيدا أن مسيرة التحديث وبناء اقتصاد قوي أتت أكلها وبدأ تأثيرها واضحا على خريطة الاقتصاديات العالمية.
واشارت الى ان قمة مجموعة العشرين، التي تستضيفها مدينة أوساكا اليابانية بدأت أعمالها أمس وتستمر حتى اليوم السبت بحضور عدد من قادة وزعماء العالم من أجل البحث في العديد من الموضوعات الاقتصادية المهمة المطروحة على جدول أعمال القمة.
وبينت إن القمة ناقشت وتناقش عدداً من الموضوعات المتعلقة بالاقتصاد العالمي والتجارة الدولية والاستثمار والابتكار والبيئة والطاقة والوظائف والتطوير وغيرها، بالإضافة إلى بحث وسائل تعزيز التعاون بين الأسواق الناشئة والدول النامية ومتابعة تنفيذ أجندة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة فإن موقع المملكة سوف يكون مؤثرا في كل هذه المحاور.
ورأت إن كل المؤشرات والدلائل تؤكد بأن حاضرنا سوف يكون مزدهرا وغدنا سوف يكون أكثر أزدهارا.

 

**