سيدة تقرر حضور جنازتها
صحيفة صدى -

في فكرة تعد الأولى من نوعها، قررت جدة ذات 93 عاما، بمدينة دربي في بريطانيا، أن تحضر جنازتها وسط أبنائها وأحفادها وأبنائهم، لتجمعهم حولها للمرة الأخيرة.

وأوضحت الجدة أن الفكرة طرأت عندما اقترحتها ابنتها التي تبلغ 73 عامًا على سبيل المزاح ،حيث رأت أنها فكرة عبقرية، وأصرت أن تقيم حفل الجنازة بعد أسبوعين من اقتراح ابنتها.

وقررت الجدة إثيل ليثر، ألا يفوتها الحفل وألا يستمتعوا بوقتهم من دونها، ،وسيحضر نحو 30 فردًا من العائلة منهم الأبناء والأحفاد وأبناء الأحفاد، وستغني الجدة خلال الحفل أغنيتها المفضلة “عندما أرحل عن هذا العالم” للمطرب أل جولسون.

وقالت ليثر أنه من غير المعتاد أن يحضر أحد جنازته، لكن ربما تنجح الفكرة ويقبل عليها الناس.
وولدت ليثر عام 1925 وتزوجت للمرة الأولى عام 1943 لكنها باتت وحيدة بعدما توفي زوجها الثاني منذ ثلاثة أعوام.



إقرأ المزيد