غداً.. انطلاق مواجهات الجولة الخامسة “قمة الرياض” بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان
صحيفة صراحة الالكترونية -

صراحة – الرياض :  تعود المنافسات من جديد في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين غداً الاثنين بمواجهات قوية في الجولة الخامسة “قمة الرياض”، فعلى استاد الملك فهد الدولي يلتقي الهلال والنصر في قمة لقاءات الجولة، قبل لقائهما مجدداً السبت المقبل في نهائي مسابقة كأس الملك.
النصر يبحث عن تعويض بدايته المتعثرة عندما يلتقي غريمه الهلال حامل اللقب والمتصدر، الاثنين في قمة المرحلة الخامسة من الدوري، وذلك قبل مواجهتهما مجدداً في نهائي مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين خلال الفترة المقبلة.
ويمرّ الهلال بمرحلة جيدة لكنه سيفتقد مدربه الروماني رازفان لوتشيسكو بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد، وسيقوده مساعده الايطالي كريستيانو باتشي من مقاعد البدلاء.
وشارك المدافع ياسر الشهراني في التدريبات الجماعية أمس، في حين لم تتضح إمكانية مشاركة سالم الدوسري في ديربي الرياض حيث لم يشارك في أي حصه تدريبية مع فريقه منذ انضمامه للأخضر، بالإضافة إلى غياب الحارس عبدالله المعيوف بسبب الإصابة، وسيدخل عبدالله عطيف ضمن حسابات الهلال بعدما أنهى برنامجه العلاجي والتأهيلي، اثر إصابته بالرباط الصليبي في فبراير الماضي.
في المقابل، تأثر النصر كثيراً قبل فترة التوقف، نظراً لغياب أكثر من 12 لاعباً دفعة واحدة، منهم من كان مصاباً بفايروس كورونا ومنهم من كان يعاني إصابة عضلية، الأمر الذي دفع المدرب البرتغالي روي فيتوريا للاستعانة ببعض لاعبي فريق درجة الشباب.
وشهدت الفترة الماضية عودة عدد كبير من لاعبي الفريق للتدريبات، يأتي في مقدمتهم الهداف المغربي عبدالرزاق حمدالله ومواطنه نورالدين أمرابط والأرجنتيني بيتي مارتينيز والبرازيلي ماثيوس بيتروس والكوري الجنوبي كيم جين سو وسلطان الغنام وعبدالله الخيبري، باستثناء عبدالفتاح عسيري المصاب في عضلة الساق والبرازيلي مايكون الذي ينتظر نتيجة مسحته الطبية.
وفي قمة أخرى، يلتقي الأهلي ثالث الترتيب بضيفه الشباب الوصيف على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ورغم احتلال الأهلي مركزاً متقدماً، إلا أنه ما زال بعيداً عن مستواه المعروف، ويعود إلى صفوفه الحارس الدولي محمد العويس بعد تعافيه من الإصابة.
كما تنفس الأهلي الصعداء، بعد مشاركة هدافه السوري عمر السومة في التمارين الجماعية، إثر إنهاء برنامجه العلاجي، لكنه أعلن عن إصابة حارسه ياسر المسيليم ومحمد آل فتيل بتمزق العضلي، كما تعرض المدافع يزيد البكر لكسر في أصابع اليد.
في المقابل، يفكر الشباب في صدارة محتملة في حالة تعثر الهلال أمام النصر أو على الأقل البقاء شريكاً له فيها، ومع أن الشباب سيفتقد لخدمات قائده ونجمه الأرجنتيني إيفر بانيغا بداعي الإصابة، إلا أنه يملك أسماء مميزة في كافة الخطوط.
ويسعى الفيصلي الرابع إلى تجاوز عقبة الاتحاد العاشر عندما يستضيفه على ملعب مدينة المجمعة الرياضية، وقدم الفيصلي مستويات مميزة في الجولات الماضية وسيدخل المباراة بصفوف مكتملة بعد شفاء لاعبيه الذين افتقدهم في آخر مباراتين بعد إصابتهم بكورونا.
في المقابل ظهر الاتحاد الذي يفتقد لنجمه فهد المولد المصاب بمستويات متفاوتة في مبارياته الماضية، كان آخرها التعادل مع التعاون المنقوص من مجموعة كبيرة من عناصره الآسيوية.
وعلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة يتطلع الرائد الخامس إلى مواصلة انطلاقته الجيدة عندما يستقبل أبها الثاني عشر، وتبدو حظوظ الرائد وافرة خصوصاً وأن صفوفه ستشهد عودة جميع لاعبيه المصابين بفايروس كورونا إضافة إلى الكاميروني أرنو دجوم الذي غاب عن آخر مباراة بداعي الإيقاف.
وفي الجانب الآخر، يحاول أبها استعادة توازنه وهدافه السويدي كارلوس ستراندبيرغ في حالة تعافيه من الإصابة .
ويستهدف القادسية التاسع والباطن السابع، النقطة التاسعة عندما يلتقيان على ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام في مباراة متكافئة.
ويبحث ضمك وضيفه العين متذيلا الترتيب عن الفوز الأول عندما يلتقيان على ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بالمحالة.



إقرأ المزيد