ملكي بكل اللغات
جريدة الرياض -

كتب لاعبو الهلال سطرهم الذهبي بالعرق والتعب للوصول للمجد بالحزم والعزم، كتبوا السطر الحيوي في مشوارهم الرياضي بكل جدارة لأنهم الأفضل بكل المقاييس الفنية والاعتبارية.

بكل اللغات الهلال "ملكي"، بحكام أجانب وبكل اللغات الهلال "ملكي"، بلاعبين أجانب من كل القارات وبكل اللغات الهلال "ملكي"، في كل الفصول وكل المناخات وكل الساحات الهلال "ملكي"، بكل خطط المدربين وبكل اللغات الهلال "ملكي".

معاناة خمسة أعوام غيبت الهلال لأن المشاركات المتواصلة لنجومه احرقتهم، ولأن الحكام وباللغة اليابانية حرمت الهلال من بطولة آسيا المستحقة، ومن بطولات محلية تسربت منهم عنوة، الآن حصحص الحق فقد تخلص الهلال من هفوات التحكيم المحلية، وتخلص من شطحات ونطحات بعض نجومه في المنعطفات الهامة، الآن بكل الاحصائيات الرقمية والفنية يتربع الهلال على القمة، أفضل حراسة أفضل خط دفاع أفضل خط وسط أفضل خط هجوم أفضل فريق سجل انتصارات متتالية ولم يخسر خارج ملعبه من بداية الموسم إلى نهايته، وأفضل إدارة بقيادة نواف بن سعد والمخلص فهد المفرج، وأفضل جهاز فني، وأفضل جماهير، وأفضل إعلام فماذا ترك الهلال للبقية؟

لاعبو الهلال قدموا موسما مثاليا، وحصدوا الأغلى محليا وبقي عليهم المرحلة الآسيوية لتكتمل كل اللغات، ولتكتمل اللوحة الأخاذة التي رسمها المبدعون، نبارك للهلال هذا المنجز، ونبارك للاتحاد القادم من براثن اليأس ومن تحت انقاض الزمن القاسي ليحقق كأس ولي العهد وليصل للسوبر السعودي المرتقب.

الأهلي فقد هويته بمجيئ لاعبين أخلوا بتشكيلته التي حصدت ثلاثية الموسم الماضي وعليهم إعادة سعيد المولد وعبدالفتاح عسيري من حيث أتوا، إذا أرادوا العودة للبطولات فحسين المقهوي لوحده يعادل هذا الثنائي فنيا ولكن من يقرأ ومن يستمع.



إقرأ المزيد