"محاربو كورونا" .. مبادرة طالبات قسم الإعلام بجامعة الملك سعود للأطفال
جريدة الرياض -

أطلقت طالبات قسم الإعلام بجامعة الملك سعود مبادرةً إلكترونيةً للأطفال، بهدف توعيتهم بأساليب الوقاية من فيروس كورونا، كغسل اليدين بالصابون باستمرار، وتجنب مصافحة الآخرين في هذه الفترة، وعدم لمس الأنف والعينين، إلى جانب اتباع أساليب آداب العطاس؛ حفاظاً على سلامتهم وسلامة الآخرين.

وتشير الدكتور الجوهرة المطيري عضو هيئة التدريس بقسم الإعلام والمشرفة على مبادرة الطالبات، إلى أهمية تعزيز ورفع مستوى الوعي لدى هذه الفئة العمرية، في ظل ضعف المحتوى التوعوي المخصص لهم، وإمكانية تلقيهم للمعلومات بطريقةٍ خاطئة، الأمر الذي دفع طالبات الإعلام لتصميم نماذج تحفيزية للأطفال، لدفعهم لاتباع طرق غسل اليدين الصحيحة، وحصولهم على نقاطٍ يوميةٍ بمشاركة وإشراف ذويهم؛ ليكونوا في نهاية الأمر من محاربي كورونا.

وتشمل المبادرة على رسوماتٍ توعويةٍ تحاكي الهاجس الكبير الذي يدور بين الأطفال، بالإضافة إلى موشن جرافيك يجيب على تساؤلاتهم بصوت الطفل عبدالله السقامي، ومونتاج ريما الجلهمي، وسيناريو وحوار لطيفة بن طياش، وإعداد ذكرى آل ثنيان، وريهام الزعيبي، ونورة الريس في الهندسة الصوتية.



إقرأ المزيد