صالح علماني.. يترجم وداعه الأخير
صحيفة عكاظ -
لم يمر المجتمع الثقافي والقارئ على وجه الخصوص مروراً عابراً من روايات شهيرة وأعمال عظيمة، قام بترجمتها المترجم الفلسطيني صالح علماني، بل كل عمل قام عليه مثّل أيقونة متفردة تشير بكل حرفيتها ولغتها للمترجم الراحل صالح علماني، رحل صباح اليوم (الثلاثاء) صالح علماني عن عمر يناهز 70 عاماً، مخلفاً وراءه أكثر من 100 عمل قام بترجمته عن الإسبانية، خلال أكثر من 30 عاماً، إضافة لأدب أمريكا اللاتينية، منها رواية الحب في زمن الكوليرا، 100 عام من العزلة، ليس لدى الكولونيل من يكاتبه، ذاكرة غانياتي الحزينات، كل الأسماء، نيرودا حياته وشعره، إضافة إلى العديد من الأعمال التي أدهش بها محبيه، وبمغالاة تستحق كما يعبر محبوه فقد المجتمع الثقافي العربي مُلهمهم الأول في عالم الترجمة.


إقرأ المزيد