القمة الرباعية بلندن تؤكد على ضرورة وقف الهجمات بسوريا
عربي ٢١ -

انتهت قمة رباعية بين تركيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا مساء الثلاثاء، على هامش قمة حلف شمال الأطلسي بالعاصمة لندن، لبحث الأزمة السورية.


وانطلقت القمة الرباعية في مقر رئاسة الوزراء بلندن، بمشاركة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، واستغرقت نحو 50 دقيقة.

 

وبحسب بيان لرئاسة الحكومة البريطانية، فإن القمة أدت إلى اتفاق بريطاني فرنسي ألماني تركي على ضرورة وقف كل الهجمات ضد المدنيين بسوريا، بما في ذلك إدلب.

 

وأفاد البيان أن زعماء الدول الأربع أكدوا مجددا دعمهم لمبعوث الأمم المتحدة لليبيا، لطرح عملية سياسية يقودها الليبيون بوساطة الأمم المتحدة.

 

اقرأ أيضا: قمة رباعية بين تركيا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا حول سوريا


ولدى مغادرته مقر رئاسة الوزراء عقب الاجتماع، قال الرئيس أردوغان إن القمة "كانت جيدة للغاية"، وذلك ردا على سؤال من أحد الصحفيين.

 

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن أعلن الجمعة الماضية، أن قمة رباعية سوف تعقد في لندن بشأن سوريا، تضم قادة تركيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا.


يشار إلى أن العلاقات التركية، مع دول أوروبية عدة، تشهد توترا على خلفية إطلاق أنقرة عملية "نبع السلام" شمال شرق سوريا في مواجهة الوحدات الكردية المسلحة.


 


إقرأ المزيد