ترمب يتراجع عن إدراج سؤال المواطنة في الإحصاء الوطني المقبل
جريدة الرياض -

تراجع الرئيس الأميركي دونالد ترمب عن طلبه إدراج سؤال حول المواطنة في الإحصاء الوطني القادم، لكنه أصدر أمرا تنفيذيا يسمح بتبادل البيانات بين الوكالات الاتحادية للحصول على أعداد غير المواطنين، وقال ترمب في حديقة الورود بالبيت الأبيض يوم الخميس:"نتيجة للأمر التنفيذي الذي صدر اليوم سنكون قادرين على التأكد من أن إحصاء عام 2020 يقدم حسابًا دقيقًا لأعداد المواطنين وغير المواطنين والأجانب غير الشرعيين الموجودين في الولايات المتحدة الأميركية".

وكانت المحكمة العليا قد منعت الإدارة الأمريكية من إدراج سؤال عن المواطنة، على الأقل إلى حين أن تبرر السلطة التنفيذية الغرض من وراء هذه الخطوة، وقال ترمب إنه لم يتبق وقت للنزاع أمام المحاكم، وقال ترمب "إننا لا نتراجع عن جهودنا لتحديد حالة المواطنة لسكان الولايات المتحدة"، واصفا القضاء في بلاده بأنه "غير ودي إلى حد بعيد"، مهاجما منتقديه.

وقال ترمب "كان هناك وقت يمكن أن تعلن فيه بفخر أنك مواطن،. وأضاف معتمدا على أسلوب الخطاب القومي "اليساريون الديمقراطيون مصممون على إخفاء عدد من الأجانب غير الشرعيين بيننا "، ويعد التعداد الوطني في الولايات المتحدة إجراءً دستوريًا يجرى كل 10 سنوات، ولا يقوم فقط بتقديم إحصاء عددي للسكان، ولكنه يحدد أيضًا توزيع المقاعد في الكونجرس والموارد من الحكومة الاتحادية.



إقرأ المزيد