ريم بنت منصور: المملكة استجابت للتحديات الحضرية الناجمة عن النمو السريع الحضري والعمراني
جريدة الرياض -

أكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة الدكتورة ريم بنت منصور بن مشعل بن عبد العزيز عضو وفد المملكة الدائم في الأمم المتحدة بنيويورك، أن المملكة تشهد نموًا حضريًا وعمرانيًا سريعًا جراء النمو السكاني والاجتماعي والاقتصادي، نجم عنه زيادة عدد المدن في المملكة إلى 285 مدينة.

وأوضحت ضمن كلمة المملكة في المناقشة العامة لبند تنفيذ نتائج مؤتمري الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية والإسكان والتنمية الحضرية المستدامة اليوم، أن المملكة استجابت للتحديات الحضرية الناجمة عن النمو السريع الحضري والعمراني، وبنت استراتيجيتها بما يتماشى مع رؤيتها للتنمية المستدامة 2030، مشيرة إلى أن المملكة تعاونت مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في تنفيذ عدة برامج على المستوى المحلي لدعم الخطة الحضرية الجديدة، من أهمها برنامج مستقبل المدن السعودية، الذي يهدف إلى توفير بيئة حضرية أفضل في سبع عشرة مدينة سعودية وفق معايير رفاه وازدهار المدن.

وثمنت باسم وفد المملكة العربية السعودية الجهود المبذولة في تنفيذ نتائج مؤتمرات الأمم المتحدة المتعلقة بالمستوطنات البشرية والإسكان والتنمية الحضرية المستدامة وتعزيز برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، مؤكدة تعاون المملكة الدائم في كل ما من شأنه دعم هذه المؤتمرات والبرامج سعيًا إلى تحقيق الأهداف التي يصبو إليها الجميع، كما ثمنت تقرير الأمين العام وجهوده بشأن التقرير" تنفيذ نتائج مؤتمري الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية والإسكان والتنمية الحضرية المستدامة وتعزيز برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية"، كما أيدت البيان الذي قدمته جمهورية مصر العربية نيابة عن مجموعة الـ77 والصين، والكلمة التي ألقتها سلطنة عمان باسم المجموعة العربية في الأمم المتحدة.



إقرأ المزيد