الأهلي يتعادل سلبيا أمام حوريا بربع نهائي أبطال أفريقيا
الخليج الجديد -

تعادل خارج أرضه..

الأهلي يتعادل سلبيا أمام حوريا بربع نهائي أبطال أفريقيا

حقق فريق الأهلي المصري تعادلا سلبيا ثمينا مع مستضيفه حوريا الغيني، في المباراة التي جمعتهما على ملعب "28 سبتمبر"، ضمن منافسات ذهاب دور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا 2018.

ودخل الأهلي المباراة بتشكيل مكون من: "حراسة المرمى: محمد الشناوي، خط الدفاع: أحمد فتحي وسعد سمير والمالي ساليف كوليبالي والتونسي علي معلول، خط الوسط: حسام عاشور وهشام محمد وليد سليمان وناصر ماهر وإسلام محارب، خط الهجوم: المغربي وليد أزارو"، فيما ضمت دكة البدلاء: "شريف إكرامي ومحمد نجيب ، وأيمن اشرف وصلاح محسن ومؤمن زكريا وأحمد حمودي وأكرم توفيق".

اتسمت المباراة بالندية بين الفريقين ونجح الأهلي بخبرات لاعبيه في تخطي الظروف الصعبة التي لاحقته وإصابات لاعبيه ليخرج بالتعادل.

بدأ الشوط الأول بحذر من الأهلي، بينما فرض فريق حوريا سيطرته على الكرة في الدقائق الأولى ولكن بلا خطورة.

وبعد مرور 10 دقائق، ضغط أصحاب الأرض بشكل أكبر على دفاع الأحمر، ولعب بأداء سريع على الأطراف، وأبعد الحارس الكرات العالية.

وأخطأ حارس الأهلي في التمرير، وأهدر حوريا الكرة بغرابة، ثم أضاع الفريق الغيني أخطر فرصه بضربة رأس مرت بجوار القائم، وينتهي الشوط الأول بالتعادل دون أهداف.

وفي الشوط الثاني بدأ بنشاط هجومي كبير من فريق حوريا الغيني خاصة بتسديدة "داودا كمارا" الجناح الأيمن الخطير، ثم كانت المطالبة بضربة جزاء بعد سقوط "كمارا" بالتحام مع "حسام عاشور" لاعب الوسط، ورفض الحكم التونسي "يوسف السرايري" احتسابها، وتراجع أداء الأهلي بدنيا بشكل واضح وتراجع لاعبوه للدفاع.

وأصبح الفريقان بانتظار مواجهة الإياب يوم 22 سبتمبر/أيلول الجاري على ملعب "السلام" بالقاهرة لتحديد المتأهل إلى نصف نهائي البطولة.

ويحتاج الأهلي للفوز بأي نتيجة، بينما يكفي حوريا التعادل الإيجابي على أقل تقدير، بينما التعادل السلبي سيدفعهما لخوض شوطين إضافيين وركلات جزاء.



إقرأ المزيد