منظمة حقوقية: «مرسي» تعرض لمحاولة اغتيال داخل محبسه
الخليج الجديد -

منظمة حقوقية: «مرسي» تعرض لمحاولة اغتيال داخل محبسه

كشفت منظمة حقوقية مصرية، عن تعرض الرئيس المصري الأسبق «محمد مرسي»، لمحاولة اغتيال داخل محبسه.

وقالت «التنسيقية المصرية للحقوق والحريات»(حقوقية مستقلة)، في بيان، الخميس، إن «مرسي تعرض مؤخرا لمحاولة اغتيال؛ بتقديم طعام فاسد له».

ووثقت المنظمة، شكوى بتعرض «مرسي» للإهمال الطبي بحقه، وعدم تقديم الرعاية الطبية له داخل محبسه، بحسب موقع «عربي21».

ولم تعلق السلطات المصرية إلى الآن على واقعة الاغتيال التي تعرض لها «مرسي».

وأضافت المنظمة، أن «مرسي» الذي يعد أول رئيس مدني منتخب في تاريخ البلاد، والذي تعرض لانقلاب عسكري يوليو/تموز 2013، يعاني من مرض السكر والضغط، ما أدى إلى ضعف شديد في الرؤية بالعين اليسرى يكاد لا يرى بها.

وأول من أمس، تقدّمت هيئة الدفاع عن «مرسي» بدعوى قضائية، لتمكين أسرته من زيارته بشكل منتظم.

وأعلن رئيس هيئة الدفاع عن «مرسي» الذي يحاكم على ذمة عدة قضايا، «عبد المنعم عبد المقصود»، تقديم دعوى إلى محكمة القضاء الإداري (مختصة بالفصل في النزاعات الإدارية)، لتمكين أسرته من زيارته.

وأوضح أن هيئة الدفاع تقدمت بالدعوى بناء على طلب أسرته، التي لم تزره غير مرة واحدة منذ احتجازه في يوليو/ تموز 2013.

وأشار المحامي المصري إلى أن المحكمة لم تحدد بعد موعدا للجلسة.

وصدر بحق «مرسي» حكمان نهائيان؛ الأول بإدراجه لمدة 3 سنوات على «قوائم الإرهابيين»، والثاني بالسجن 20 عاما في القضية المعروفة بـ«أحداث قصر الاتحادية».

كما أنه يحاكم حاليا في 4 قضايا هي «اقتحام السجون» (حكم أولي بالإعدام ألغته محكمة النقض)، و«التخابر الكبرى» (حكم أولي بالسجن 25 عاما تم إلغاؤه)، و«التخابر مع قطر» (حكم أولي بالسجن 40 عاما ولم يحدد وقت للطعن عليه بعد)، بجانب اتهامه في قضية «إهانة القضاء» التي تم حجزها للحكم في 30 ديسمبر/كانون الأول المقبل.



إقرأ المزيد