بنغلاديش تبدأ التسجيل الرسمي للاجئي الروهنغيا
وكالة الأناضول -

يستمر مسلمو الروهنغيا بالفرار باتجاه الأراضي البنغالية، هرباً من هجمات الجيش الميانماري وميليشيات المتطرفين البوذيين المتواصلة، منذ 25 أغسطس/آب الماضي، في إقليم أراكان. ويضطر الهاربون لمواجهة مخاطر عدة من أجل الوصول إلى مخيمات اللجوء في بنغلاديش المتاخمة لميانمار، مستخدمين قوارب بدائية لعبور نهر "ناف". ( Onur Çoban - وكالة الأناضول )

دكا / الأناضول

تبدأ السلطات البنغالية، اليوم الخميس، التسجيل الرسمي للاجئي الروهنغيا في مخيم " نويابارا" بمنطقة كوكس بازار الحدودية، في إطار خطة الحكومة لإعداد قاعدة بيانات رسمية بعدد وهوية الفارين من أعمال العنف من إقليم أراكان ( راخين).

ونقلت صحيفة " دكا تريبيون" البنغالية ( خاصة) عن لتفر رحمن، مسؤول محلي بمنطقة كوكس بازار ، القول إن " عمليات تسجيل لاجئي الروهنغيا ستتسارع بمجرد البدء في توسيع نطاق المخيمات المستهدفة".

وأوضح أنّ " السلطات ستسعى لإنهاء التسجيل في نحو مخيمين، أحدهما نويابارا في غضون 7 أو 8 أيام، رغم نقص الدعم اللوجيستي (الحاسبات الآلية) وغياب المتخصصين".

وأشار رحمن إلى أن المسؤولين " سيبدأون اليوم في تسجيل اللاجئين في مخيم نويابارا، بعد أن تمكنوا من تسجيل 800 لاجيء فقط في مخيم كوتوبالونغ خلال الأيام الثلاثة الماضية، بسبب نقص الكهرباء، وضعف البنية التحتية".

والإثنين الماضي، أعلنت السلطات في بنغلاديش عن مبادرة تسجيل لاجئي الروهنغيا، بهدف تسهيل حياتهم وضمان حصولهم على الغذاء والدواء.

ومنذ 25 أغسطس/آب الماضي، يرتكب جيش ميانمار إبادة جماعية بحق المسلمين الروهنغيا في إقليم أراكان (راخين)، أسفرت عن مقتل وإصابة الآلاف من المدنيين، بحسب ناشطين أراكانيين.

وقالت دنيا إسلام خان، المفوضة السامية لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، أمس الأول ( الثلاثاء)، إنّ عدد الروهنغيا الذين فروا إلى بنغلاديش منذ بدء موجة الإبادة الأخيرة بحقهم (في أغسطس)، بلغ 370 ألفًا.




إقرأ المزيد