السجن ستة أشهر لزعيم الطائفة الأحمدية في الجزائر بتهمة "الإساءة للإسلام والنبي محمد"
فرانس ٢٤ -
قضت محكمة عين تدلس الجزائرية قرب مستغانم الأربعاء بسجن محمد فالي زعيم الطائفة الأحمدية في الجزائر لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ بتهمة "الإساءة للإسلام والنبي محمد" كما أدين بتهمة "جمع أموال دون ترخيص" بحسب محاميه. ويلاحق محمد فالي قضائيا أمام ست محاكم مختلفة. ويقدر أتباع هذه الطائفة في الجزائر بألفي شخص ويتعرضون للملاحقات وتم اعتقال 286 منهم. وتعتبر الطائفة الأحمدية في العالم الإسلامي خارجة عن الإسلام ورفضتها منظمة المؤتمر الإسلامي بكل تياراتها.

إقرأ المزيد