السراج يعتمد أوراق سفيري السويد وبلجيكا لدى ليبيا
وكالة الأناضول -

طرابلس/ جهاد نصر/ الأناضول

اعتمد فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة "الوفاق الوطني" الليبية، اليوم الإثنين، أوراق كل من سفيري مملكة السويد فريدريك فلورن، ومملكة بلجيكا ميشيل نيل مانز لدى دولة ليبيا.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس في بيان على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، إن مراسم اعتماد السفيرين الجديدين جرت بمبنى "السرايا الحمراء" بالعاصمة طرابلس "بحضور المفوض بوزارة الخارجية والتعاون الدولي في حكومة الوفاق الوطني الليبية محمد الطاهر سيالة".

وأعرب السراج، خلال المراسم عن سعادته لاستلام أوراق اعتماد سفيري الدولتين وأشاد بموقف بلديهما الداعم لليبيا في المحافل الدولية، ودور الاتحاد الأوروبي في دعم مسار التسوية السياسية.

واعتبر المسؤول الليبي أن "ممارسة السفيرين الجديدين لمهامهما من العاصمة طرابلس، سيكون له بالغ الأثر في تطوير وترسيخ العلاقات المتميزة بين ليبيا وبلديهما".

في المقابل، أعرب السفيران، خلال احتفالية اعتمادهما عن "دعم بلديهما لحكومة الوفاق الوطني والشعب الليبي" حسب البيان.

وأشار السفيران إلى أن "عودة بعثاتهما الدبلوماسية، والبدء في افتتاح سفارتيهما سيجري في الفترة القليلة المقبلة"، دون تحديد موعد.

وعبر السفيران عن "تطلع بلديهما لتطوير علاقات التعاون المشترك مع دولة ليبيا في كافة المجالات لدعم الشعب الليبي ومساعدته للخروج من الأزمة الراهنة".

ومنذ أن أطاحت ثورة شعبية بالقذافي، عام 2011، تتقاتل في ليبيا كيانات مسلحة متعددة، وتتصارع حاليا 3 حكومات على الحكم، اثنتان منها في طرابلس (غرب)، وهما "الوفاق الوطني"، المعترف بها دوليًا، و"الإنقاذ"، إضافة إلى الحكومة المؤقتة في مدينة البيضاء (شرق)، المنبثقة عن مجلس النواب في طبرق.




إقرأ المزيد