مستشار عون: أتوقع استجابة محدودة لدعوة الحوار الوطني
صحيفة عكاظ -
توقع مستشار الرئيس اللبناني أمل أبو زيد، استجابة القوى السياسية اللبنانية لدعوة الرئيس ميشال عون إقامة حوار وطني شامل، لكن على نطاق ضيق، لأن تشكيل الحكومة الجديدة له الأولوية الآن.

وقال أبو زيد في تصريحات لـ«راديو سبوتنيك» اليوم (الأحد): إن الاستجابة لدعوة الرئيس اللبناني لن تكون على المستوى المطلوب، لأن تشكيل الحكومة الجديدة يظل أولوية، داعيا القوى السياسية إلى التقاط هذه الفرصة وعدم تضييعها. وأضاف أن هذه الدعوة تأتي استجابة للمتغيرات التي طرأت على الساحة الدولية والإقليمية مثل تطبيع بعض الدول العربية مع إسرائيل وانعكاسات ذلك على لبنان، بسبب التداخل بين هذه الدول الخليجية ولبنان، لأن هناك أحزابا داخل لبنان ترى هذا التطبيع «خيانة».

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون، برر دعوته لإقامة حوار وطني شامل بأن ما يجري من تغيرات وتحولات سياسية جذرية دوليا وإقليميا، خصوصا تطبيع دول عربية عدة علاقاتها مع إسرائيل، سيكون لها دون شك انعكاسات مهمة على لبنان، بحسب قوله.

وشدد على ضرورة إطلاق حوار وطني لبحث ما تفرضه هذه التحولات من تغيرات في جميع القطاعات السياسية والأمنية والدفاعية، للخروج بموقف موحد يحصن لبنان ولا يسمح بأن يكون ضحية التفاهمات الكبرى وكبش محرقتها.




إقرأ المزيد