أمير الجوف يعيد تشكيل «إصلاح ذات البين» وتقسيمها لـ 4 دوائر
صحيفة عكاظ -
أعاد أمير الجوف الأمير فيصل بن نواف، هيكلة وتشكيل لجنة إصلاح ذات البين، بأربعة دوائر وإعادة تشكيل الأعضاء، على أن تكون أعمالها تحت إشراف مكتبه وفق ما يلي: ‏الأولى قضايا العفو، ‏والثانية القضايا الأسرية والاجتماعية، والثالثة قضايا رعاية الفتيات، ‏والرابعة القضايا النسائية.

وأكد الأمير فيصل في القرار الذي أصدره لإعادة هيكلة اللجنة، على الدور الذي تقوم به لجان إصلاح ذات البين ومساعيهم المتكررة والناجحة في كثير من القضايا التي تردهم، ويأتي ذلك ترجمة لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله - وحرصهما على أن يكون المجتمع السعودي مجتمعاً مترابطاً ومتحاباً.

وضمت الدائرة الأولى «العفو» كلا من حمد بن حواس العوذة، ‏علي بن سعود المويشير، ‏حماد بن سعود النصير، ‏عيسى بن إبراهيم الدريويش، فيما ضمت الرابعة «القضايا النسائية» كلا من، ‏الدكتورة مها بنت عفات الدرزي، ‏ولطيفة بنت عبد الله العلي، و‏منى بنت عبد المحسن الشايع، ‏ومنسقة للدوائر النسائية واجد بنت قياض الرويلي.

ولفت القرار إلى استكمال باقي أعضاء اللجنة في الدائرتين الثانية والثالثة لاحقاً.

وأكد الأمير فيصل بن نواف في القرار على مكانة الصلح في الشرع، متمنياً للجميع التوفيق والسداد.




إقرأ المزيد